مراجعة Returnal

ريتورنل  هي لعبة خيال علمي ورعب نفسي، من منظور شخص ثالث،طورت بواسطة إستوديو هاوسماركو ومن نشر شركة سوني إنتراكتيف إنترتينمنت، سيتم إصدار اللعبة حصريا على جهاز بلاي ستيشن 5 في 30 أبريل 2021.
مراجعة Returnal


القصة:

Returnal لعبة تصويب سريعة من المنظور الثالث من النوع الذي يتطلب البداية من الصفر عند الهزيمة. لعبة من نفس مطور Resogun و Nex Machine متفوقة تقنيًا وذات مظهر مميز.

معلومات عن  Returnal :

ريترنال عبارة عن لعبة تصويب من المنظور الثالث ، ومن نوع العاب Roguelike، فكل مره تخسر ستعود الى البداية، وستخسر كل ما جمعته (سنفصل في هذا لاحقا) ما عدا التطويرات الأساسية الخاصة ببدلتك الفضائية. كل مره سوف تبدأ بمسدس فردي، و خلال تنقلك ستجد صناديق غنيمة و تقتل أعداء لتكسب أسلحة جديدة و مطورة. اللعبة تقدم العديد من الأغراض المختلفة التي يجب عليك تجميعها، مثل كرات Ether التي تعمل كعملة مميزة لاستخدامات معينة في عالم اللعبة، ثم هناك “Consumable” ذات الاستعمال الواحد مثل أدوات العلاج، درع يحميك لضربة واحدة والمزيد من الأدوات المهمة. أغراض أخرى تجمعها وهي مفاتيح لفتح الغرف و الصناديق، كرات العلاج، وكرات تزيد من مدى عداد طاقتك، وطبعا المال الذي يعمل دور كبير في شراء عدد من Consumables و التطويرات المختلفة في عالم اللعبة. التجميع عامل جدا مهم للعبة ويجعلك دائما متطلع لكل شيء في كل غرفة تدخلها، مما يساعد تأقلمك مبدئيا على الحركة في اللعبة ويحثك على الإستكشاف.

بما أنني ذكرت الاستكشاف، فدعوني أتكلم عن الكوكب الذي يمثل عالم اللعبة الرئيسي، و هو الكوكب الذي هبطت فيه مضطرة بطلة اللعبة، و تعيد فيه مقطع الهبوط كل مرة تخسر فيها في اللعبة. خلال النجاة و وتعرفك على الكوكب ستزور 6 مناطق مختلفة نسبيا، فكل واحدة منهم ستقدم لك بيئة مختلفة ومتنوعة، ومن طبيعة اللعبة كل مرة تموت ستعود للبداية، و عندما يحدث ذلك، ستجد تصميم كل غرف المنطقة يختلف عن ما قبل. المنطقة الأولى تغطيها الأشجار والورقيات في كل زواياها، وهي عبارة عن عدة غرف متصلة ببعضها البعض، وكل غرفة تقدم لك عدد غرف أكثر وهي مثل المتاهة، لكن هنا أبدع الفريق في تصميم خريطة ثلاثية الأبعاد توضح لك كل شيء ولن تضيع. المنطقة الثانية منطقة صحراوية وشبه مفتوحة لك في التجول، وأعطت طابع جدا ممتع بعد منطقة الغابة المظلمة. العالم و المناطق المختلفة مصممة بشكل جدا ذكي لدرجة تجعلك متسائل عن أشيآء مختلفة لا تملك الجواب لها الأن، لكن تعلم بأنك ستكسب مهارات عندما تتقدم ستجعلك تستكشف هذه المناطق بحرية أكبر.

حرية الحركة باللعبة شيء جميل، وهذا يعود لسلاسة حركة الشخصية وسرعة استجابتها لأوامرك. حركة البطلة Selene سريعه وعندها القدرة على القفز، و أيضا الاندفاع أو “Dash”، وكل ما تتعمق باللعبة، حركتها تصبح أوسع، و تتوفر لك الحرية في إستكشاف العالم بشكل أفضل. أحد القدرات في اللعبة هي المسح الضوئي، وهذا يبين لك البيئة من حولك حتى تعرف عدد البوابات في المنطقة، لكن يعيبها أنها لا توضح التضاريس ولا تظهر لك الأعداء، بينما الأعداء يتضحوا لك عن طريق الخريطة المصغرة في أسفل الشاشة، لذلك وجدت متابعة الخريطة أمر شتتني عن التركيز أثناء المواجهات.

وقد يسأل البعض لماذا أنت مهتم جدا بتفادي جميع الضربات؟ هذا يعود إلى تقديم نظام لعب يحفزك على القتال بشكل شرس، وبنفس الوقت عندما تكون ردة فعلك سريعه فهي تكافئك في جعلك خارق أمام أغلب الأعداء. هذا يعود إلى نظام “Adrenaline” وهو عبارة عن عداد ذو خمس مستويات يزداد كل مره تتخلص فيها من عدو، وإذا وصلت إلى المستوى الخامس فستكسب مهارات تعزز لك، مثل زيادة نسبة رفع مستوى الأسلحة، زيادة عدد المال الذي تكسبه من جثث الوحوش، ضرباتك اليدوية تصبح أقوى، طلقاتك النارية تضرب العدو بشكل تلقائي و المزيد من المهارات التعزيزية الأخرى التي تجعلك خارقا، لكن بمجرد ضرب أحد الأعداء لك مرتين فينخفض Adrenaline إلى الصفر وتفقد كل هذه المهارات.

الأسلحة هنا متعددة وتغطي شريحة من الأسلحة الهجومية مثل الرشاش و البندقية، و حتى قاذفة الصواريخ. ولديك أسلحة أبطأ لكنها استراتيجية، مثل أن تسمم الأعداء، وبعضها عبارة عن سلاح تصنع فيه فخ للأعداء. وكل سلاح له طلقة ثانوية، وهي تختلف من كل سلاح إلى أخر، كل ما تتقدم كل ما ستظهر لك أسلحة أقوى و أقوى وتحتوي بعضها على “Perks” مميزة، وبعض هذه البيركات بإمكانك جعلها جزء من السلاح بشكل دائم عندما تستعمله لفترة طويلة.

الأعداء في Returnal شرسين وأذكياء ويحرصون دائما على إحاطتك، لكن بفضل زاوية الكاميرا مجال الرؤية لديك واضح، لكن مع طلقاتهم المختلفة وكثرتهم يجب أن تكون شديد المراقبة. كل منطقة يأتي معها حوالي ٥ إلى ٦ أنواع مختلفة من الأعداء، وينقسمون لعدة فئات، منها الطائرة بأنواعهم و الأعداء الكبار الذين يتطلبون بعضا من الوقت للتخلص منهم، والمزيد من الأعداء الذين تحتاج مواجهتهم باستراتيجيات مختلفة.

خلال كل مره تغامر فيها هدفك هو كسب أفضل سلاح ممكن، أسرع طريقة لتطوير من طاقتك و التعزيز من قوى Selene. لذلك أحرص في دخول كل الغرف لأنك من الممكن أن تجد سرير بمجرد ما تتفاعل معه سيزداد عداد طاقة Selene بشكل مجاني، أو في غرف أخرى ستجد أجهزة تعزز من قوة أسلحتك وأخرى تعزز من قوة طاقتك مقابل مبلغ معين من المال.

مظهر اللعبة جدا مبهر وفي كل منطقة يبرز شيء معين، في الغابة المظلمة تتألق الإضاءة من الأشجار الفضائية والأعداء نفسهم، وكيف ترى النور منهم ينعكس على الأسطح المختلفة في المرحلة. بعد ما تنبهر من إنعكاسات اللعبة ستنتقل إلى منطقة رميلة ترى فيها حبيبات الرمل تتحرك، وبشكل عام كل شيء من حولك تشعر وكأنه حي، من هبوط قطرات المطر على الأشجار وحركة الشجر والنباتات، كلها تجعلك منغمر في عالم اللعبة وتنسى كل شيء من حولك. هذا بفضل تواجد الاهتزازات على اليد التي تعكس أحساس الأجواء الممطرة أو الرياح القوية في المنطقة الرميلة، فعلا هذه هي أول مرة بدأت أقدر قوة البلايستيشن 5 الذي تمكن من نقل عالم مليء بالتفاصيل التي توضح سقوط حضارة في هذا الكوكب المريب.

هذا الكوكب المتحول هبطت فيه بطلتنا Selene بشكل إضطراري أثناء رحلتها الاستكشافية التابعة لرواد فضاء Astra، وكل ما تتعمق في أسرار هذا الكوكب وسبب إعادة الوقت كل مرة تموت فيها Selen يزداد فضولك، خاصة أثناء كل مرة تزور فيها منزل Selene الذي لسبب ما متواجد في هذا الكوكب. كل هذه العناصر المختلفة من القصة وغموضها تعمل كمحفز لك للتعرف أكثر عن هذا الكوكب و تربطك أكثر بشخصية Selene، التي تبدأ تشاهد شخصيتها تتطور كلما تتقدم في الأحداث. نقطة أخيرة جذبتني الكثير هو تواجد رسائل صوتية من Selene نفسها عن هذا الكوكب، ماسبب تواجد هذه الرسائل ومن سجلها، هذه كلها نقاط نريدكم أن تتعرفوا عليها بأنفسكم.

نقطة أخيرة أريد أن أنهي فيها المراجعة، هي كيف قام فريق Housemarque من تقديم لعبة Roguelike لكن بدون عبء و ثقل هذا النوع من الألعاب. Returnal فعلا تحمل عناصر Roguelike إلا أنها لا زالت تحمل شيئا من روح ألعاب الفريق السابقة، و كل لحظة لا تركز فيها قد تعني الموت المحتم.

نقطة للتنويه، شخصيا اللعبة توقفت علي تماما خلال ٧ مرات مختلفة، بحيث اللعبة تتوقف تماما من العمل و أضطر أما بإغلاق اللعبة وفي مرات أخرى بإطفاء الجهاز بالكامل، سوني وضحت بتواجد تحديث في يوم الإصدار بحل هذه المشاكل. ومن تواصلي مع إعلامين أخرين وجدت بأني الشخص الوحيد الذي واجهه هذه المشكلة، فمن الممكن بكون العطل إما بنسختي أو جهازي نفسه

اللعبة رائعة تقنيًا بدقة عالية وأداء ممتاز عمومًا ومؤثرات تصيف الكثير خاصة الإضاءة، وتفاصيل دقيقة. كذلك الإخراج الصوتي ممتاز خاصة لمن يلعب بنظام مسرحي أو سماعات أذن. اليد أيضًا مستغلة فستهتز مع زخات المطر وهناك مقاومة لزري L1 و R2، وضغط L2 نص ضغطة يقرب الكاميرا بينما ضغطةً كاملةً يطلق الرصاص البديل لكل سلاح.

 هذه أحد الألعاب التي تستعرض مميزات الجهاز بشكل ممتاز. عالم اللعبة هو عالم فضائي مثير للإعجاب، فهناك بقايا حضارة قديمة، ويخلط بين الأعداء المستلهمين من أعمال R. Giger المشهور بأفلام Alien وكذلك آلات تحرس العالم، ولا تستطيع التنبؤ بما سيحصل أو ما ستواجهه. 

القصة مقدمة بشكل غامض ومثير وموت شخصيتك جزء من قصة اللعبة، وهناك الكثير من الأمور المفاجئة التي تلقي بالضوء على القصة، سواء قصة شخصيتك أو العالم الذي وقعت عليه وعلاقتهم ببعض.

اللعبة مثل ألعاب المطور الأخرى لعبة تصويب سريعة تتطلب منك الحركة باستمرار وتفادي المتفجرات بالانتقال السريع، وتكافئ المخاطرة والهجوم، فهناك طفيليات تستطيع تركيبها تعطيك ميزات ولكن لها أضرارها أيضًا، وقتل الأعداء بدون أن يصيبوك يزيد من كفاءة سلاحك، وهناك سيف قوي لكنه يتطلب الاقتراب من الأعداء، وعند نفاد الذخيرة تستطيع الانتظار قليلًا أو ضغط الزر بالتوقيت المناسب لتسريع التعبئة وتقوية الرصاص لكن إن أخطأت فستنتظر أكثر.

 كل هذا يجعلها لعبة سريعة تتطلب منك التخطيط واتخاذ القرارات باستمرار. عند الهزيمة ترجع لبداية اللعبة لكن ترتيب الأماكن والأعداء يتغير وهذا يجعلها تجربة مختلفة مع كل لعب ويعطيك بعضًا من الأمل حيث قد يصبح مكان الزعيم أقرب. وجدت أن التريث هو أفضل طريقة حتى تجمع الإسعافات وتقوي نفسك لكنك تستطيع أيضًا تجاهل الأعداء في طريقك للهدف.

 مستوى الصعوبة مرتفع خاصة الزعماء لكن إحساس الانتصار رائع وستتعلم طريقة قتال الأعداء والزعماء مع الوقت ووجدتها عمومًا تقدم تحديًا موزونًا. القصة مقدمة بشكل غامض ومثير وموت شخصيتك جزء من قصة اللعبة، وهناك الكثير من الأمور المفاجئة التي تلقي بالضوء على القصة، سواء قصة شخصيتك أو العالم الذي وقعت عليه وعلاقتهم ببعض.

الضرب بالسيف ركيك نوعًا ما، ولا يساعد كون الكاميرا قريبة منك أحيانًا.

 هناك «خربطة» ومؤشرات للأعداء لكن وجدت نفسي أعلق وأسقط وأصاب من أعداء خلفي أحيانًا. في بعض المناطق وخاصة عند كثرة الأعداء كان الأداء يعاني قليلًا بشكل ملاحظ.

مراجعة Returnal

مراجعة Returnal

مراجعة Returnal

مراجعة Returnal


gameplay:


Trailer:


التحميل:

    لتحميل اللعبة برجاء الضغط هنا
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -