مراجعة  Far Cry 6 

فار كراي 6  هي لعبة فيديو كندية، من تطوير يوبي سوفت تورنتو، ومن نشر شركة يوبي سوفت الفرنسية، وهي الجزء السادس من السلسلة الرئيسية للعبة فار كراي، وكان من المقرر إطلاق لعبة فار كراي 6 بتاريخ 18 فبراير 2021، ولكن أُجلَ موعد الإصدار إلى مارس 2021 بسبب فيروس كورونا، ثم أُجلَت اللعبة إلى 7 أكتوبر 2021. ستعمل اللعبة على منصات بلاي ستيشن 4، بلاي ستيشن 5، إكس بوكس سيريس إكس، إكس بوكس ون، مايكروسوفت ويندوز وجوجل ستاديا
مراجعة  Far Cry 6


القصة:

لعبة Far Cry 6 هي جزء رئيسي سادس من سلسلة Far Cry تدور أحداثه في جزيرة يارا التي تخضع لحكم الديكاتور Anton وابنه Diego بعد أن انتخبه الشعب لتحسين الوضع الاقتصادي وتطوير البلاد، فيما تحاول حركة التحرر التخلص منه وتحرير الشعب من الاستغلال والقمع.

معلومات عن   Far Cry 6  :

أعجبتني اللعبة كثيراً في نقل صورة واقعية عن الثورات ومشاكل الحروب الأهلية التي قد تندلع بعدها أو خلالها، فهي ليست قصة سطحية عن التفوق على الشرير وثم الاحتفال بذلك، وذلك يأتي مع إخراج جميل للمشاهد السينمائية وكتابة كوميدية في معظم الأحيان وسوف ترسم الضحكة على وجهك بسبب ذلك جنباً إلى أداء ممتاز من كافة الشخصيات التي تم منحها خصائصها المميزة بشكل مقنع وجيد وليس فقط للشرير الرئيسي.

أعلم أن جمهور السلسلة أمثالي ينتظرون بشوق مواجهة هذا الشرير والتعرف عليه أكثر ولكن للأسف كان ذلك من أكثر الأمور المخيبة للأمل في كامل اللعبة وليس فقط قصتها، فمع أن الأداء ممتاز ورائع من الممثل وراء شخصية الشرير إلا أنني بالكاد رأيته لبضعة دقائق في كافة اللعبة! وكان ذلك من المفاجئ وغريب للغاية وفرصة ضائعة لفهم هذه الشخصية أكثر أو على الأقل رؤية الأداء الممتاز للممثل في مزيد من المشاهد والمواجهات.

إضافة الأصدقاء أو الـ amigos ممتعة ومميزة حيث تستعين فيها بمهارات وقدرات حيوانات متنوعة في مواجهة الأعداء واستكشاف المناطق. كما توجد بعض الواقعية لكل منها، على سبيل المثال وجود تمساح يثير الشبهات وتبدأ بسماع حوارات الأعداء وهم مستغربين من وجوده وعلى أهب الاستعداد للهجوم في أي وقت بالمقابل الكلب يستطيع التنقل بينهم دون تنبيهم.

مهام جانبية وأنشطة متنوعة ومثيرة للاهتمام وقد تجذبك حتى أكثر من المهام الرئيسية، كقصص Yarn ومهام قادة قطاع الطرق وبالطبع مواجهات الحيوانات والمنافسة في بطولات الألعاب والسباقات التي تضيف المزيد لتجربة اللعبة. وحتى بعد إنهائك للعبة تقدم لك تحديات جديدة في مهام الانشقاق الأسبوعية.

قصة مشوقة وشخصيات داعمة مثيرة للاهتمام تترك متحمساً ومتعطشاً لمعرفة المزيد عنهم وعن Anton وابنه Diego.

 بعض التغيرات في أسلوب التسلل كإضافة الأنفاق والممرات التكييف في المباني وعداد الحرارة لكاتم الأسلحة لتجعلك تفكر جيداً في الفرص المقدمة وعدم التفريط في الطلقات. 

لعبة جوهر متعتها اللعب التعاوني والتواصل مع صديقك لوضع خطة الهجوم وتعطيل الإنذارات او الدرعمة وخلق مجزرة صاخبة. تنوع ضخم في المركبات البرية، المائية والجوية كما بإمكانك التعديل والتطوير من مركباتك الرئيسية لتساعدك في مواجهة الأعداء والسيطرة على نقاط التفتيش

في محاولة لتتغير من مواجهة الأعداء تم إضافة تخصصات وأنواع جديدة لهم، فلكل جندي نقاط ضعف وقوة مختلفة عن زملائه مما يتطلب منك التكييف بتطوير إضافات الأسلحة واختيار الذخيرة والعتاد المناسب لكل نوع. وبالرغم أن بإمكانك حمل 3 أسلحة أساسية الى جانب الـ ‏Supremo الا أنها بالعادة ستكون للأنواع الأسلحة المختلفة فقد تخصص واحد للقناص وآخر رشاش وآخر بندقية Shotgun حسب أسلوب لعبك وحسب الظروف المحيطة لن تخصصها لنفس السلاح بذخيرة مختلفة. وجدير بالذكر تبديل الذخيرة والإضافات على الأسلحة محصورة على الـ Workbench في بعض المواقع ولا تجدها بالعادة في موقع المهمة لذا يصبح من المزعج تغيير الذخيرة لكل عدو وتجد نفسك تفضل إضاعة المزيد من الذخيرة غير المناسبة على أن تضيع وقت في إيجاد المناسب وأنت في وسط معمعة المواجهة بينما العشرات من الجنود يركضون باتجاهك.

ويجدر بالذكر أيضاً أن هنالك سرد غير مقنع في بعض الأحيان بل ويؤدي إلى لحظات غريبة في أحيان أخرى، قد أكون هنا أدخل في تفاصيل صغيرة للغاية ربما لن تكترث لها ولكنها أزعجتني لذلك لم أستطاع تجاهلها، على سبيل المثال هنالك شخصية سيئة ومزعجة للغاية لكن طريقة سرد القصة وكتابتها تمنعك بالكامل من التفكير حتى بقتلها فقط لأن "إن ذهب هذا الشرير فسوف يستبدله العالم بشرير آخر" مع أنه ارتكب الفظائع! والشق الثاني من هذه المشكلة مضحك قليلاً وهو أنك عندما تقابل هذا الشرير تستطيع إطلاق النار عليه ووقتها سوف يسقط أرضاً وعليك معالجته ومساعدته على الوقوف ثم عندما تضغط على زر بدء المهمة سوف يرحب بك وكأن شيئاً لم يكن! بالإضافة إلى أن هذه من القصص التي سوف تستمر فيها بالتفكير "دعوني أحمل قناصة واقتل هذا المستبد، لماذا كل هذا العناء؟؟!" خصوصاً في بعض المهمات التي تم حياكتها بطريقة غريبة تُجبرك على الالتزام بفكرتها حتى يتم الانتقال إلى الحدث التالي في اللعبة.

من أكثر الأشياء التي أعجبتني في الجزء الجديد هو أنه يتخذ لنفسه منطقة جديدة بالكامل مختلفة عما رأيته سابقاً في الأجزاء السابقة وربما أضخم منها أيضاً، حيث هنالك الآن قرى صغيرة تشبه المدن في تصميمها وليس فقط مخيمات وغابات كما في السابق.

تشتت وتناقض في اتجاهات ورؤية اللعبة، جدية واقعية مظلمة في لحظة و فكاهية وشاطحة في لحظة أخرى، بالطبع هذا الأسلوب ليس بجديد على السلسلة لكنه هنا تلاحظ أنه غير موزون وكأنها مليون فكرة في وعاء واحد ومو مهم الطعم النهائي للطبق. وللأسف هالشيء أثر على الأحداث الضخمة والمؤثرة حيث يسلب منها الضوء الساطع والوقت لتبرز وتتعمق في تجربة اللاعب.

فريق العدو غير مميز وسرعان ما ستنساه، في الأجزاء الماضية شهدنا أعداء مميزين وجزء من تميزهم عصابتهم وداعميهم الرئيسيين الذين تواجهم في رحلتك الطويلة، فلكل منهم منطقته الخاصة بقدرات وطباع مميزة عن الآخر على عكس الجزء السادس.

بعض المشاكل التقنية مثل أن يعلق غرض في الباب وتٌحبس بالداخل في وسط مهمة، قد تعلق جثة العدو في كبوت السيارة عندما تصدم به وتعيق حركتك، سيارتك فجأة تسقط من السماء.

مراجعة  Far Cry 6

مراجعة  Far Cry 6

مراجعة  Far Cry 6

    gameplay :


    trailer:



التحميل :

    لتحميل اللعبة برجاء الضغط هنا

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -